شخصيات


ومن أعلامها في القرن العشرين :

1. الدكتور عبد الرحمن الكيالي أديب وكاتب.
كاتب 1916ولد في الرملة سنة 1916، انهى تعليمة الابتدائي في مدرسة الرملة سنة 1928، ثم ذهب الى الأزهر سنة 1929 وامضى فيه أربع سنوات وحصل على شهادته. التحق سنة 1932 بدار العلوم العليا بالقاهرة ، وامضى فيها اربع سنوات وعاد الى فلسطين ليعمل في التدريس في القدس والخليل، ثم اصبح قاضياً شرعياً في يافا لكنه لم يمارس مهام وظيفته بسبب النكبة. بعد 1948 ذهب الى بغداد حيث عمل في التدريس، ثم عاد الى القدس وعمل مدرساً في الكلية الرشيدية ثم في كلية بيرزيت ثم كلية الحسين الثانوية في عمان وفي معهد المعليمن حتى اصبح مديراً لدار المعلمين في حوارة في اربد ثم مفتشاً. عين مستشاراً ثقافياً للاردن في الجزائر، واثناء اقامته هناك حصل على الدكتوراة من جامعة الجزائر في موضوع الشعر الفلسطيني في نكبة فلسطين. شاعر ولديه ثلاثة دواوين مخطوطة. منح وسام القدس للثقافة والفنون في عام 1990.


2. سعيد التاجي الفاروقي باحث في المجالات الزراعية والعلمية.
تاريخ الميلاد 1914
مكان الميلاد الرملة
حقل العمل خبير زراعي
تلقى دروسه الابتدائية في مسقط رأسه وانهى دراسته الثانوية في مدرسة الفرندز للبنين برام الله وفي عام 1930 التحق بجامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة وحصل منها على ماجستير في الزراعة سنة 1935. عاد بعدها لوطنه ليدير املاك والده فأسس اول مزرعة لتربية الدواجن والأبقار وانتاج الحليب ومشتقاته. ثم عين مديرا للشركة الزراعية التي أشرف على تاسيسها البنك الزراعي العربي. وفي عام 1940 عين استاذا للزراعة في مدرسة فاخوري الزراعية بطولكرم. بعد نكبة 48 غادر الى دمشق وعمل استاذا للزراعة في المدرسة الزراعية الثانوية في حوش خربوا بدمشق لعام واحد وفي عام 1949 عين مديرا عاما لدائرة الزراعة في المملكة العربية السعودية. وفي عام 1956 عين من قبل المنظمة كمستشار زراعي لمنطقة الشرق الوسط في المكتب الاقليمي بالقاهرة. وفي عام 1969 انتدبته منظمة الاغذية والزرعة الدولية للعمل مع المنظمة الاقتصادية الافريقية كمستشار اقليمي. كتب سعيد التاجي الفاروقي الكثير من الدراسات باللغة الانجليزية حول التغذية والزراعة. السيرة الذاتية


3. الشيخ سليمان الفاروقي كان عضواً في مجلس الأعيان الأوروبي عام 1951.
تاريخ الميلاد 1882
تاريخ الوفاة 1958
مكان الميلاد الرملة

تلقى دروسه الاولى على يد الشيخ يوسف الخيري، فقد بصره وهو في التاسعة من عمره وحفظ القرآن قبل أن يبلغ العاشرة وتعلم علم النحو علىالشيخ البيومي الكبير ، ثم أرسله والدة للدراسة في الأزهر، وقد لفت نظر الشيخ الإمام محمد عبده لفرط ذكائه وكانت سنة حوالي الثانية عشر فأعجب به الإمام وخصه بعنايته واهتمامه وقد أمضى في الأزهر تسع سنين استوعب فيها من العلوم الفقيهية واللغوية والتاريخية وغيرها. عاد إلى فلسطين ثم غادرها إلى الاستانة ودرس في كبريات مدارسها فأتقن في وقت قصير التركية والفرنسية والإنجليزية وكان يقوم بتفسير القرآن الكريم في جامع أيا صوفيا الشهير. تميز الشيخ الفاروقي بخطبة الارتجالية ونظم القصائد ارتجالات في كثير من الحالات وعاد إلى فلسطين يحمل شهادة الحقوق فزاول المحاماة. أصدر الفاروق جريدة الجامعة الإسلامية في 16 تموز 1932 وكان يرسل بأكثرية أعدادها إلى البلاد العربية، وقد عطلت السلطات البريطانية جريدته وألغت رخصتها. وفي العهد التركي كان الفاروقي منفيا في الأناضول مع أخيه شكري التاجي الفاروقي في قونيه، وبعد أحداث 1948، هاجر إلى الأردن وهناك عاد إلى إصدار جريدية الجامعة الإسلامية ولكن صراحته المفرطة حملت المسؤولين على إغلاقها.
تميز الشيخ الفاروقي بقوة عارضة وارتجال قوي وشعر فحل ولكن شعره ضاع في حرب 1948.


4. معالي السيد محمود سعيد علاء الدين

5. دولة الرئيس توفيق أبو الهدى (أول رئيس وزراء في الاردن)


6. معالي السيد خلوصي الخيري

الرملة تاريخ الميلاد
1908 مكان

خلوصي الخيري وزارات الاقتصاد والزراعة والصحة والمعارف وانتخب عدة مرات عضوا في المجلس النيابي وكانت وزارة الاقتصاد آخر وزارة شغلها عام 1959 انصرف بعدها للعمل الحر. وفي عام 1963 انتخب عضوا في الوفد الذي مثل فلسطين


7. السيد عيسى السفري
ولد في الرملة سنة 1894 وأنهى دراسته الابتدائية فيها والثانوية في يافا، عمل في التعليم عدة سنوات قبل أن يتفرغ للقلم وينضم الى هيئة تحرير جريدة فلسطين لصاحبها عيسى العيسى، أسس مكتبة في يافا وزاد عليها مطبعة أيضا وزاول الكتابة في الصحف، اعتقل ايام الانتداب بسبب مقالاته، نزح الى الاردن سنة 1948 وعكف على كتابة خواطره ومذكراته، عاد سنة 1949 للكتابة في جريدة فلسطين توفي العام نفسه


8. السيد فضل شرورو
ولد في الرملة- فلسطين 1940.
بكالوريوس تجارة واقتصاد جامعة دمشق.
دراسات عليا جامعة القديس يوسف - بيروت.
عضو اتحاد الكتاب العرب، عضو اتحاد الصحافيين العرب.
عضو جمعية البحوث والدراسات.
رئيس لجنة الدفاع عن الثقافة الوطنية الفلسطينية.
المشرف العام على مجلة إلى الأمام.
المشرف العام على مجلة الفور وورد الإنجليزية.
المشرف العام على إذاعة القدس.

9. السيد يوسف الغصين
تاريخ الميلاد م 1900
تاريخ الوفاة 1947م
مكان الميلاد الرملة- شمال فلسطين
مناضل فلسطيني
رئيس مؤتمر الشباب العربي الفلسطيني وأحد أعضاء اللجنة العربية العليا لفلسطين تلقى علومه الابتدائية في الرملة ثم التحق بالمدرسة الصلاحية في القدس ثم بمعهد للدراسات العليا في ازمير بتركيا. بدأ حياته العامة رئيساً لجمعية الشبان المسلمين في الرملة عام 1927. انتخب يعقوب الغصين رئيساً لمؤتمر الشباب الثاني الذي افتتح في حيفا يوم 10/5/1935وحين تم تشكيل اللجنة العربية العليا لفلسطين في نيسان 1936 كان يعقوب الغصين في عداد اعضائها ممثلاً لمؤتمر الشباب وكان يعقوب الغصين الى جانب ما سبق ذكره احد اعضاء الوفد الفلسطيني الى مؤتمر لندن الذي دعت الى عقده حكومة الانتداب البريطاني وفي عام 1946 حلت المجالس البلدية في فلسطين وجرت انتخابات لمجالس بلدية جديدة ففاز الغصين في هذه الانتخابات واسندت اليه رئاسة بلدية الرملة فقام بعدة مشاريع حيوية وعمرانية وسعى لتأمين الخدمات العامة الأساسية وظل على رأس بلدية الرملة حتى وفاته عام 1947 .

 




 

Google

 



  

© 2013 جميع الحقوق محفوظة لدى جمعية الرملة الخيرية . .